fbpx

بهدف الوقوف إلى جانب 100 أسرة محتاجة تعيش تحت خط الفقر الغذائي في مختلف محافظات المملكة لمواجهة التحديات المجتمعية وبالأخص تلك التي فُرضت عليهم جراء تداعيات جائحة كورونا، جدد البنك الأهلي الأردني اتفاقية تعاونه مع تكية أم علي، حيث وقع الاتفاقية مدير عام تكية أم علي، سامر بلقر، والرئيس التنفيذي/ المدير العام للبنك الأهلي الأردني، محمد موسى داود.

وتأتي هذه الشراكة في سبيل تحقيق أهداف التنمية المستدامة على أرض الواقع من خلال تأمين الطرود الغذائية شهرياً للمنتفعين ولمدة عام كامل حيث تحتوي الطرود على المواد الغذائية الأساسية المتنوعة وبما يلبي احتياجاتهم الغذائية على مدار الشهر، فضلاً عن توفير فرص تطوعية عديدة ومتنوعة لموظفي البنك عبر برنامج التطوّع “كلنا أهل” والتي تعزز بدورها من ثقافة التكافل الاجتماعي والمساواة بين أفراد المجتمع.

وتعليقاً على هذا الشأن صرح الرئيس التنفيذي/ المدير العام للبنك الأهلي، محمد موسى داود قائلاً، نعتز بشراكتنا الممتدة على مدار سنوات مع تكية أم علي عملنا خلالها معاً بشكل وثيق، كما نثمّن الدور الذي تقوم به تكية أم علي في مساعدتنا بإيصال الدعم الغذائي لمستحقيه بفعالية وكفاءة عالية بفضل جهود كوادرها الدؤوبة والمرونة العالية التي تتسم بها، حيث يسهم ذلك بإحداث المزيد من الأثر الإيجابي في المجتمع المحلي.

ومن ناحيته، شكر مدير عام تكية أم علي سامر بلقر البنك الأهلي الأردني، قائلاً: “نشكر البنك الأهلي الأردني لدعمه برامج الدعم الغذائي المستدام من تكية أم علي، والذي سيساهم بشكل مباشر بتوفير الدعم الغذائي المستدام لمئة أسرة محتاجة لا تستطيع تأمين قوت يومها في مختلف محافظات المملكة، و الذي يعزز التزام البنك بدوره لتحقيق التنمية المستدامة ” و أضاف: ” نفخر بشراكتنا مع البنك الأهلي الأردني و التي بدورها تؤكد على إيمان البنك المطلق برؤية تكية أم علي المتمثلة في الوصول لأردنٍ خال من الجوع.”

وتقوم تكية أم علي حالياً بإيصال الدعم الغذائي المستدام لـ 20,000 ألف أسرة محتاجة تعيش تحت خط الفقر الغذائي في كافة محافظات المملكة، من خلال إيصال طرود غذائية شهرية وعلى مدار العام لهذه الأسر، ويحتوي كل طرد غذائي على 19 مادة غذائية تفي باحتياجات الأسرة الغذائية على مدار الشهر.

Open chat
Skip to content